أخبار رياضية

الحسد يدمر تراروي .. موهوب وولفز خارج قائمة إسبانيا بعد إصابته بكورونا!

لسوء حظه لن ينضم القاطرة البشرية أداما تراوري جناح وولفرهامبتون الإنجليزي، إلى قائمة المنتخب الإسباني التي تم استدعائه إليها في وقت سابق، بعدما ثبتت إصابته بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

حيث أثناء خضوع جميع أعضاء لاعبي لويس إنريكي للكشف عن فيروس كورونا عند وصولهم إلى معسكرهم التدريبي، فقد تتبين إيجابية عينة أداما تراوري، وفقا لصحيفة “ماركا” الإسبانية.

وبات أداما ثاني لاعب من المنتخب الإسباني يتعرض للإصابة بفيروس كورونا بعد إيجابية عينة ميكيل أويارزابال، لاعب ريال سوسييداد، لينضم جيرار مورينو، مهاجم فياريال، للمنتخب بدلا منه.

وبالتالي تأكد غياب أداما تراوري عن المنتخب الإسباني في دوري الأمم الأوروبية في مواجهة ألمانيا أو أوكرانيا خلال شهر سبتمبر، وفقا لبروتوكول الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”.

ارجح بعض رواد مواقع التواصل الإجتماعي أن الحسد وراء إنتكاسة اللاعب وذلك بسبب القوة البدنية والجسدية للاعب وهو ما يحسده عليه جميع عشاق كرة القدم وايضا رفاقه في الفريق وخارجه.

على جانب آخر توهج أداما ترازري بقوة خلال الموسم المنقضي (2019-2020) مع وولفرهامبتون في الدوري الإنجليزي الممتاز خاصةً في مواجهة مانشستر سيتي، ونجح بشكل عام في تسجيل أربعة أهداف وصناعة تسعة آخرين ساهموا في نجاح منظومة الفريق بالموسم الماضي.

يذكر أن استبعاده من القائمة أصبح بمثابة انتكاسة أخرى للاعب البالغ من العمر 24 عامًا، حيث أجبرته الإصابة في نوفمبر الماضي على الانسحاب من قائمة “لاروخا” في استدعائه الوحيد للمنتخب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق