أخبار رياضية

رقم سلبي يطارد فرق الإمارات منذ 2011

تقام اليوم مباريات الجولة الأخيرة من دوري المجموعات لدوري أبطال آسيا، وتبدأ بمواجهة أهلي جدة ضد إستقلال طهران الإيراني على ملعب الوكرة الرياضي في الخامسة مساء، تأهل الأول بالفعل إلى دور ال16 ويسعى لتحقيق نتيجة إيجابية من أجل إستعادة روح الفريق بعد الخسارة الأخيرة أمام الشرطة العراقي والتي أعادت حلم التأهل إليه، أما الفريق الإيراني يسعى لتحقيق المفاجأة والتأهل لدور ثمن النهائي على حساب الشرطة العراقي صاحب الخمس نقاط في مركز الوصافة خلف المتصدر الأهلي بفارق نقطة واحدة

ويستقبل ستاد خليفة الدولي في الثامنة مساء لقاء يجمع بين الهلال السعودي وشباب الأهلي دبي الإماراتي، في لقاء يصطدم المحترف البرازيلي كارلوس إدواردو بفريقه القديم من أجل البحث عن بطاقة العبور الثانية، فالهلال يتصدر المجموعة الثانية برصيد 11 نقطة، وشباب الأهلي يحل في المركز الثالث برصيد 7 نقط، ويحتاج الفريق الإماراتي للفوز ضد الهلال في ظل الغيابات المؤثرة بشدة في صفوف الفريق نتيجة إصابتهم بمرض كورونا، إلا أن الفوز يشترط تعثر فريق باختاكور الأوزبكي صاحب ال8 نقاط مع متذيل الترتيب فريق شاهرخودرو الإيراني

وتواجه فرق الإمارات رقما سلبيا لم يتحقق منذ عام 2011، وهو عدم تأهل أي من فرقها إلى دور ثمن النهائي من البطولة

بعدما أنسحب الوحدة من البطولة وتأكد خروج العين، فتبقي كل من فريقي شباب الأهلي دبي والشارقة، وكما استعرضنا صعوبة موقف شباب الأهلي دبي من التأهل، إلا أن مهمة الشارقة أسهل قليلا من نظيره، فبعد فوز الشارقة التاريخي على التعاون السعودي بسداسية نظيفة، يستعد لمقابلة بيرسبوليس الإيراني صاحب مركز الوصافة بنفس عدد النقاط 7، فسيناريو التأهل الوحيد يرجع إلى تحقيق نتيجة إيجابية سواء بالتعادل أو الفوز مع تعثر التعاون أمام خصمه ومتصدر المجموعة الدحيل القطري

وعجزت الفرق الإماراتية في التأهل لدور ال16 لآخر مرة كان في بطولة 2011، عندما أخفق الثلاثي الجزيرة والإمارات والوحدة في التأهل لدور ثمن النهائي من دوري أبطال آسيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق